اعتداء بطوربيدات على حاملتي نفط في بحر عمان يسبب في ارتفاع صاروخي للطاقة وعودة التوتر بين واشنطن وطهران

سفينة من السفينتين والنيران مشتعلة فيها/موقع العالم

في تطور خطير في بحر عمان بالقرب من الخليج العربي، تعرضت ناقلتان للنفط لعملية تخريب واعتداء صباح الخميس من الأسبوع الجاري، ويأتي الاعتداء في وقت كانت الأزمة بين الولايات المتحدة وإيران تسير نحو الهدوء.

وكانت السفينة الأولى تحمل علم مارشال ومتوجه نحو التايوان بعدما انطلقت من أبو ظبي، بينما الثانية انطلقت من السعودية وكانت متجهة الى سنغافورة وتحمل علم دولة بنما. وقد قامت سفن إيرانية، وفق وكالة الأنباء الإيرانية، بإنقاذ البحارة الذين كانوا على متن السفينتين. كما ساهم الأسطول الخامس الأمريكي في عملية الإنقاذ، وفق واشنطن.

ونقلت جريدة تريند وينذز وهي متخصصة في الشحن البحري الدولي بأن واحدة من السفينتين أصيبت بتوربيد في هجوم متعمد.، وتستمر النيران مشتعلة في السفينتين لكن لا توجد خسائر بشرية حتى الآن.

ونتج عن هذا الاعتداء ارتفاع سريع في أسعار النفط في الأسواق الدولية بسبب أهمية الخليج العربي وبحر عمان في سوق الطاقة عالميا، حيث يمر 40% من النفط العالمي من هذه المنطقة.

ويأتي الاعتداء بعد أقل من شهر من اعتداء آخر تعرضت له ست ناقلات نفط في مياه الفجيرة بالإمارات العربية، وهو الاعتداء الذي خلق توترا كبيرا بين الولايات المتحدة وإيران وجعل الكثير من المراقبين يتحدثون عن حرب محتملة.

Hits: 0

Sign In

Reset Your Password