وفق تصور جريدة الباييس: حزب الاستقلال حزب إسلامي متطرف وحزب العدالة والتنمية إسلامي معتدل

الأمين العام لحزب الاستقلال شباط رفقة الأمين العام لحزب العدالة والتنمية بان كيران

نشرت جريدة الباييس الإسبانية مقالا مفصلا حول السياسة الجديدة للمغرب في منطقة الصحراء، ولم تتردد في اعتبار حزب الاستقلال حزبا سياسيا إسلاميا راديكاليا، بمعنى متطرف.

المقال منشور يومه الاثنين 15 ديسمبر الجاري وهو بعنوان “الرباط تغير المجرى في الصحراء”، حيث يعالج كاتب المقال الوضع التنموي في الصحراء والتغييرات التي يمكن أن تطرأ عليه.

وينطلق من خطاب الملك خلال الذكرى الأخيرة للمسيرة الخضراء، حيث نادى بنهاية اقتصاد الريع الذي انتشر في الصحراء خلال العقود الأخيرة ونتج عنه وضع غير مقبول. وتناولت تصريحات رئيس بلدية المرسى في الصحراء، بدر المساوي وكتبت “ينتمي الى حزب الاستقلال الإسلامي المتطرف الذي ينتقد حكومة عبد الإله ابن كيران الإسلامي المعتدل.

ولا يتعلق الأمر بمقال لمراسل الباييس السابق إغناسيو سبمبيرو الذي كان يعرف المشهد السياسي جيدا بل بمراسل جديد. وعلق أحج المغاربة بتهكم على المقال “من يدري، قد تنشر الباييس غدا حزب النهج الديمقراطي الاشتراكي المعتدل ينتقد الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية اليساري الراديكالي أو أن المغرب جمهورية والجزائر ملكية”.

 رابط المقال في جريدة لاباييس حيث تتضمن الفقرة الأخيرة هذا التصنيف الغريب لحزب الاستقلال

Hits: 8

مقالات ذات صلة

Sign In

Reset Your Password