رحيل أحد عمالقة الغناء الغربي ومهندس روك أند رول ليتل ريتشارد

ليتل ريتشارد سنة 1956

عن سن يناهز 87 سنة، رحل أحد كبار الموسيقى في الغرب، الموسيقي والمبدع ليتل ريتشارد الذي يعتبر أحد مؤسسي روك أند رول رفقة الكبار مثل بيل هالي إلفيس بريسلي تشوك بيري وآخرين.

ونقلت الصحافة الأمريكية يومه السبت رحيل هذه الأسطورة الفنية، ولم تذكر عائلته أسباب الوفاة هل هي طبيعية أم بسكتة قلبية أم بسبب فيروس كورونا. وولد ريتشارد سنة 1932 في ولاية جورجيا جنوب البلاد، ومارس الغناء والعزف منذ صغره.

وسيشتهر ليتل ريتشارد منتصف الخمسينات عندما أدى أغاني المدرسة الغنائية التي كانت تتبلور في الولايات المتحدة وهي مدرسة روك أند رول على يد مبدعين مثل إلفيس بريسلي وبيلي هالي. واشتهر بأداء بعض أهم أغاني الروك مثل توتي فروتي، وتخصص فيما بعد فيما يعرف بريتمان بلوز وغوسبل (غناء الكنيسة) ولكن بطريقته الخاصة التي كانت تجعل الحاضرين في المسرح يهتزون بطريقة أشبه بالكهربائية.

ويحمل ليتل ريتشارد لقب مهندس روك أند رول، وحال لونه الأسود دون تحقيق مرتبة على شاكلة إلفيس بريسلي الذي حاز لقب ملك الروك أند رول. لكن النقاد الموسيقيين وابتداء من التسعينات يعتبرونه أحد أهم مؤسسي روك أند رول وفي مرتبة لا تقل عن الملك إلفيس.

وترك بصماته على الأجيال الغنائية التي جاءت بعد الخمسينات، ويعترف أعضاء أكبر فرقتين للغناء في العالم بيتلز رولينغ ستون بتأثير ليتل ريتشارد عليهم. وكتب بول مكارتني عضو البيتلز “أول أغنية أديتها أمام الجمهور كانت تعود الى ليتل ريتشارد وهي  “Long tall Sally”، بالنسبة لي يعد ليتل ريتشارد أكد ملوك روك أندرول.

ومنذ نهاية التسعينات، تراجع ظهوره فوق المسارح، وكان يشارك في بعض الأعمال الفنية الخيرية مثل غناءه مع مايكل جاكسون سنة 2005 لصالح ضحايا كاترينا، ويكون ضيف شرف بعض السهرات الكبرى.

 

Hits: 308

Sign In

Reset Your Password